الأخبار العاجلة:
مراسلة الأخبار الحربية: العتاد الذي تم تسليمه ناقلات جند بريطانية الصنع وفوزديكا وعربات بي أم بي وعدد من الأسلحة الرشاشة والمتوسطة مراسلة الأخبار الحربية: العتاد الذي تم تسليمه ناقلات جند بريطانية الصنع وفوزديكا وعربات بي أم بي وعدد من الأسلحة الرشاشة والمتوسطة مراسلة الاخبار الحربية: المسلحون في منطقة درعا البلد يواصلون تسليم اسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للجيش العربي السوري في سياق الاتفاق الذي تم التوصل اليه الاربعاء الماضي مراسلة الاخبار الحربية: المسلحون في منطقة درعا البلد يواصلون تسليم اسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للجيش العربي السوري في سياق الاتفاق الذي تم التوصل اليه الاربعاء الماضي مراسل الاخبار الحربي بريف دير الزور: الجهات المختصة تعثر خلال تمشيطها بلدة حسرات بريف البوكمال الغربي على مستودع أسحلة وذخيرة غربية المنشأ مراسل الاخبار الحربي بريف دير الزور: الجهات المختصة تعثر خلال تمشيطها بلدة حسرات بريف البوكمال الغربي على مستودع أسحلة وذخيرة غربية المنشأ مراسل الاخبار الحربي من درعا: إزالة السواتر الترابية التي أقامتها المجموعات الإرهابية على الطريق الدولي الواصل بين الجمرك القديم في درعا البلد والحدود الأردنية مراسل الاخبار الحربي من درعا: إزالة السواتر الترابية التي أقامتها المجموعات الإرهابية على الطريق الدولي الواصل بين الجمرك القديم في درعا البلد والحدود الأردنية مراسلة الأخبار الحربية: الجيش العربي السوري يدخل بلدة انخل في ريف درعا بعد اتمام اتفاق التسوية وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط مراسلة الأخبار الحربية: الجيش العربي السوري يدخل بلدة انخل في ريف درعا بعد اتمام اتفاق التسوية وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط مراسل الأخبار الحربي : الجهات المختصة تضبط خلال تمشيط بلدة عقرب بريف حماة كمية من الأسلحة والذخيرة بينها قناصات غربية الصنع مراسل الأخبار الحربي : الجهات المختصة تضبط خلال تمشيط بلدة عقرب بريف حماة كمية من الأسلحة والذخيرة بينها قناصات غربية الصنع محافظ درعا: تم تحرير 80 بالمئة من مدينة درعا إما بالعمليات العسكرية للجيش العربي السوري أو عن طريق المصالحات محافظ درعا: تم تحرير 80 بالمئة من مدينة درعا إما بالعمليات العسكرية للجيش العربي السوري أو عن طريق المصالحات مراسلة الأخبار: عودة المئات من العائلات المهجرة إلى داعل وابطع بعد فتح الطريق بين مدينتي داعل و طفس بريف درعا مراسلة الأخبار: عودة المئات من العائلات المهجرة إلى داعل وابطع بعد فتح الطريق بين مدينتي داعل و طفس بريف درعا مراسل الأخبار في القنيطرة : وقوع إصابات بين المدنيين جراء استمرار المجموعات الإرهابية باعتداءاتها على مدينة البعث بالقذائف مراسل الأخبار في القنيطرة : وقوع إصابات بين المدنيين جراء استمرار المجموعات الإرهابية باعتداءاتها على مدينة البعث بالقذائف مراسل الأخبار الحربي : رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الاردن في ريف درعا مراسل الأخبار الحربي : رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الاردن في ريف درعا

سورية
حجم الخط A A A
العدوان الثلاثي على سوريا
العدوان الثلاثي على سوريا

تواصلت اليوم الإدانات الدولية والعربية للعدوان الثلاثي الغاشم الذي شنته فجر أمس الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على سورية.
فقد وصف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو العدوان بالعمل الإجرامي.
وقال مادورو في لقاء بثه التلفزيون الحكومي ” نحن نعتبر هذا الهجوم عملا إجراميا ضد الشعب السوري هدفه خلق حالة من الذعر والترهيب وتدمير المراكز العلمية في سورية”.
وأضاف مادورو إن “من يتحمل المسؤولية عن الضربة في سورية هم “كلاب الحرب” المستفيدون من نشر الأسلحة واستمرار العمليات العسكرية بغرض جني الربح على حساب القتلى هناك” وقال..”أنا أتساءل كم كلف هذا القصف… ومن دفع ثمنه”.
وكانت الدفاعات الجوية السورية تصدت فجر أمس لعدوان ثلاثى شنته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على عدد من المواقع السورية في محيط دمشق وحمص.
الجزائر: ضرورة احترام قواعد القانون الدولي
كما أعربت الجزائر عن أسفها للعدوان الثلاثي مشددة على ضرورة احترام قواعد القانون الدولي بما فيها القانون الإنساني الدولي.
وأوضح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن الجزائر تأسف “للتصعيد العسكري” على خلفية العدوان الثلاثي مشيراً إلى أن هذا الأمر “لن يزيد سوى من تقليص حظوظ التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية”.
وبين بن علي شريف أن الجزائر على قناعة بأنه “لا بديل للحل السياسي الكفيل وحده بوضع حد لمعاناة الشعب السوري وصون وحدة الأراضي السورية وسيادتها” مشدداً على أن الجزائر تذكر حيال تلك التطورات بضرورة احترام قواعد القانون الدولي بما فيها القانون الإنساني الدولي من قبل الجميع وفي كل الظروف.
الرئاسة المصرية تعرب عن قلقها الشديد تجاه العدوان الثلاثي على سورية
بدوره  أعرب المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي عن قلق بلاده تجاه العدوان الثلاثي الذي شنته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر أمس على سورية.
وأكد راضي في حديث له “دعم مصر الدائم للحلول السياسية للأزمات وإنهاء المعاناة الإنسانية للشعوب جراء الحروب ودعم الحكومات الشرعية والجيوش الوطنية”.
وكانت وزارة الخارجية المصرية أعربت أمس في بيان لها عن قلقها البالغ تجاه العدوان الثلاثى على سورية لما ينطوى عليه من آثار على سلامة الشعب السوري الشقيق ويهدد ما تم التوصل اليه من تفاهمات لايجاد حل سياسى للازمة فيها.
وزير خارجية كوبا: العدوان الثلاثي على سورية سيفاقم الوضع بالمنطقة
من جهته جدد وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز إدانة بلاده للعدوان الثلاثي.
وقال رودريغيز في كلمة ألقاها أمام القمة الثامنة للأمريكيتين التي افتتحت في بيرو أن “هذا العمل أحادي الجانب وغير القانوني والذي يفتقر لأي أدلة أو استنتاجات من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية التي بدأ فريق منها عمله في دمشق يشكل انتهاكا صارخا لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وسيؤدي لتفاقم الوضع في هذا البلد والمنطقة”.
وكانت كوبا عبرت في بيان لها أمس عن إدانتها للعدوان الثلاثي وتضامنها مع سورية شعبا وقيادة في مواجهته.
وفي سياق متصل أدانت منظمة لجان الدفاع عن الثورة والتي تعتبر أكبر منظمة جماهيرية في كوبا العدوان الثلاثي ضد سورية.
وأكدت المنظمة خلال الجلسة التاسعة لها التي عقدت في هافانا برئاسة السكرتير الثاني للحزب الشيوعي الكوبي نائب رئيس مجلسي الدولة والوزراء خوسيه رامون ماتشادو فنتورا رفضها لهذا العمل أحادي الجانب من قبل الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا .
كما أدان اتحاد أمريكا اللاتينية للصحفيين العدوان الثلاثي على سورية داعيا إلى العمل المشترك لإعادة الأمن والاستقرار إلى أراضيها .
وأشار الاتحاد في بيان وقعه كل من رئيسه في نصف الكرة الغربي الارجنتيني خوان كارلوس كامانو والأمين العام البورتوريكي نيلسون ديل كاستيلو إلى أن الولايات المتحدة قادت مرة أخرى عدوانا مسلحا بناء على قرار من رئيس نازي وفاشي يقود البلد الأكثر تحريضا على الحروب في العالم واصفا العدوان الثلاثي على الشعب السوري بأنه جريمة.
وأكد البيان أن هذا العدوان يأتي في الوقت الذي تحاول فيه سورية استعادة الاستقرار على أراضيها والتحضير لمرحلة إعادة الإعمار والبناء.
كما أدانت العديد من الأحزاب الإسبانية العدوان الثلاثي مؤكدة أنه يشكل انتهاكاً صارخاً للشرعية الدولية والقانون الدولي ومواثيق الأمم المتحدة.
وأكد الحزب الشيوعي الإسباني في بيان أن الولايات المتحدة وحلفاءها استخدموا كذبة الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما من أجل شن هذا العدوان الذي يزيد من تفاقم الوضع في كل أرجاء منطقة الشرق الأوسط “ويخلق سيناريو لأزمة لا يمكن التنبؤء بعواقبها ونتائجها”.
وانتقد الحزب موقف الحكومة الإسبانية من هذا العدوان الوحشي وغير القانوني مطالباً إياها بعدم السماح باستخدام الأراضي الإسبانية من أجل شن هجمات واعتداءات على سورية أو أي بلد آخر.
من جهته أكد حزب اتحاد الأحزاب الوطنية الإسبانية أن العدوان الثلاثي على سورية هو عمل أحادي وخرق لجميع قواعد القانون الدولي ضد دولة ذات سيادة تحارب الإرهاب الذي يتم تمويله وحمايته من قبل أولئك الذين يدعمون ويؤيدون هذه الاعتداءات اليوم.
وقال الحزب في بيانه إن تبرير هذا العمل غير القانوني واللاإنساني يصب في مصلحة دول وقوى كالنظام السعودي وغيره تستخدم الذرائع والأكاذيب لتنفيذ مخططاتها في دعم التنظيمات الإرهابية محذرا من التداعيات الكارثية لاستهداف سورية على الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط وأوروبا.
بدوره أدان حزب اليسار الموحد الإسباني العدوان والتدخلات العسكرية أحادية الجانب ضد سورية موضحاً أن مثل هذه الاعتداءات تؤدي إلى زعزعة استقرار المنطقة أكثر فأكثر وتسبب المعاناة للشعب السوري وتغذي التهديدات الإرهابية العالمية.
وطالب الحزب في بيان له حكومة بلاده بمنع استخدام القواعد العسكرية على الأراضي الإسبانية كمنصة لتنفيذ هجمات مستقبلية ضد سورية كما دعا إلى احترام الشرعية الدولية ومقرراتها.
وكانت الدفاعات الجوية السورية تصدت فجر أمس لعدوان ثلاثي شنته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على عدد من المواقع السورية في محيط دمشق وحمص.




المقالات المتعلقة
أترك تعليق

2016 الحقوق محفوظة للمركز الإخباري السوري©
© All Rights Reserved. Syrian News Center 2016