الأخبار العاجلة:
الدفاع الروسية : سورية طالبت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إرسال خبراء لكن المنظمة رفضت بمزاعم انعدام الظروف الآمنة لعمل الخبراء الدفاع الروسية : سورية طالبت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إرسال خبراء لكن المنظمة رفضت بمزاعم انعدام الظروف الآمنة لعمل الخبراء الدفاع الروسية : لم تكشف آثار مواد سامة في أجساد المتعرضين للهجمات الكيميائية المزعومة في سورية الدفاع الروسية : لم تكشف آثار مواد سامة في أجساد المتعرضين للهجمات الكيميائية المزعومة في سورية الدفاع الروسية : عناصر الخوذ البيضاء استخدموا نفس الخليط الكيميائي المستخدم في كل حالات الاستفزاز التي حصلت في سورية حيث كشفت التحاليل الطبية عن عدم وجود أي مواد كيميائية في دم الضحايا الدفاع الروسية : عناصر الخوذ البيضاء استخدموا نفس الخليط الكيميائي المستخدم في كل حالات الاستفزاز التي حصلت في سورية حيث كشفت التحاليل الطبية عن عدم وجود أي مواد كيميائية في دم الضحايا الدفاع الروسية:الجانب الروسي قام بالتحليل الدقيق والمفصل حول ماجرى في دوما لكن لم يكن هناك استخدام حقيقي للسلاح الكيميائي الدفاع الروسية:الجانب الروسي قام بالتحليل الدقيق والمفصل حول ماجرى في دوما لكن لم يكن هناك استخدام حقيقي للسلاح الكيميائي الدفاع الروسية : عناصر الخوذ البيضاء وضعوا المواد الكيميائية قبل فترة من الهجوم المزعوم في خان شيخون الدفاع الروسية : عناصر الخوذ البيضاء وضعوا المواد الكيميائية قبل فترة من الهجوم المزعوم في خان شيخون الدفاع الروسية: الدول الغربية اعتمدت على رواية منظمة الخوذ البيضاء التي تنتمي الى التنظيمات الإرهابية مثل "جبهة النصرة "لتحقيق بحوادث الكيميائي الدفاع الروسية: الدول الغربية اعتمدت على رواية منظمة الخوذ البيضاء التي تنتمي الى التنظيمات الإرهابية مثل الدفاع الروسية: فرنسا وبريطانيا تحاولان خداع الرأي العام بشأن استخدام الاسلحة الكيميائية الدفاع الروسية: فرنسا وبريطانيا تحاولان خداع الرأي العام بشأن استخدام الاسلحة الكيميائية زاخاروفا: سنكشف المعدات والحقائق بشأن قضية استخدام الكيميائي في سورية زاخاروفا: سنكشف المعدات والحقائق بشأن قضية استخدام الكيميائي في سورية زاخاروفا: المعدات والاجهزة المستخدمة في السلاح الكيميائي في سورية وصلت إلى الإرهابيين من أوروبا زاخاروفا: المعدات والاجهزة المستخدمة في السلاح الكيميائي في سورية وصلت إلى الإرهابيين من أوروبا لافروف : نحن لانثق بأي معلومات تصدر من تقارير الامم المتحدة بشأن الاوضاع في سورية لأنها تعتمد على لجان لم تجري تحقيقات على الأرض لافروف : نحن لانثق بأي معلومات تصدر من تقارير الامم المتحدة بشأن الاوضاع في سورية لأنها تعتمد على لجان لم تجري تحقيقات على الأرض

رأي
حجم الخط A A A
صحيفة كيهان الايرانية
صحيفة كيهان الايرانية

ما جاء على لسان قائد الثورة الإسلامية الإمام الخامنئي حول التدخل الاميركي وتخرصات ترامب، كان في الواقع رداً صاعقاً ومذلاً حين أظهر اميركا بحجمها الواقعي وكشفها على حقيقتها، معلقاً على كلام لترامب بأن "حكومة إيران تهاب بطش اميركا" بالقول "فلو كنا نهابكم كيف استطعنا طردكم من ايران في عقد السبعينيات وها نحن قد طردناكم من المنطقة برمتها في العقد الجاري". ولم يكتف سماحته بذلك بل هدده وبصريح العبارة "عليه ان يعلم بأن هذه المسرحيات الجنونية لم تمر دون رد". مستنداً بذلك لاقتدار الشعب الايراني وعظمته وثورته بالقول "ان حكومتنا منبثقة من شعبها وتعمل من أجله، فلماذا انت خائف من الشعب الايراني"؟! وشدد سماحته بأن على الاميركان ان يفهموا بأنهم اخطأوا الهدف وان سهامهم أصابت الصخرة ولو كرروا التجربة ستؤول كذلك للفشل.

فالتدخل الأميركي الصلف في الشأن الإيراني ليس مستغرباً ولا جديداً فمنذ انتصار الثورة الإسلامية التي قرأت الفاتحة على مصالحها في ايران وزلزلتها في المنطقة، لن تترك اميركا فرصة حتى دست انفها في التراب الإيراني بذريعة أو غير ذريعة للانتقام من هذه الثورة والتخلص منها، لكن شاء الباري عز وجل ان تصمد هذه الثورة وتبقى شوكة في عيون اميركا حتى تخلص العالم من شرورها وسطوتها وهيمنتها وهذا ما سيتحقق بأذن الله وتحرك الشعوب مستقبلاً. وكلامنا هذا ليس رجماً بالغيب فما نستقرئه ونستشفه من تصرفات وأفعال الرئيس ترامب وسياسته الهوجاء والابتزازية تجاه دول العالم حتى حلفائه الأوروبيين هو تعامل السيد مع العبيد، وهو يتفاخر ببلطجته وتعامله اللا أخلاقي في لقاءاته مع مسؤولي دول العالم.. انه يحلم بقيادة العالم في القرن الواحد والعشرين واميركا مثقلة بمشاكلها وتراكمات هزائمها المنكرة على صعيد المنطقة، انه بمنتهى الغباء والجنون وهذا ما بدأ يتكشف للأميركيين والعالم أجمع وإذا ما استمر في البيت الأبيض فسيوقع اميركا في الداهية وسيكون آخر رئيس للولايات المتحدة الاميركية وهذا لسنا الوحيدين الذين نقوله.

وما كشفه كتاب "نار وغضب" آثار ضجة بل هزة في اميركا وكذلك العالم لما كشفه من واقع هذا الرجل وأطواره الجنونية والبلطجية وهي في نفس الوقت صبيانية والتي أصبحت كلمة رائحة في البيت الأبيض التي يدب فيها الفوضى حالياً وفي الحقيقة ان الكتاب يحكم على الرجل من خلال تعامله مع محيطه والعالم لسنة من حكمه دون ان يقرأ مستقبله وماذا سيفعله غداً وبالطبع هو خارج عن إرادته ولا يستطيع الرجم بالغيب.

فالرجل خطير وخطير جداً اذا لم تستطع المؤسسة الاميركية السيطرة عليه ولجمه وتصورنا للمستقبل ان العالم برمته شرقاً وغرباً شمالاً وجنوباً ينتظر وبلهفة اللحظة التاريخية التي يقال فيها هذا الرجل الأرعن ليتخلص من شروره ومخاطره لأنه لايوجد أحد في الدنيا ان يتكهن بما سيقوم به غداً او بعد غد.

وما طرحه "ستيف بنن" في كتابه عن مشاهدات وأفعال تصرفات ترامب وتعامله غريب الأطوار لحد الان تصلح بجداره ان تطرح كوثائق صالحه في المحاكم الاميركية وملاحقته هذا الرجل الذي أخل بسمعة اميركا كدولة كبرى وجعلها محل سخرية العالم واستهزائه كيف يكون رئيسها بهذا المستوى المتدني الذي لا يفهم لا بالسياسة ولا بالعلاقات الدولية وهو يتفاخر في جلساته الخاصة لانه قام بانقلاب في البلاط السعودي "وصعد رجله الى القمة" وهو يقصد بذلك لما حدث لمحمد بن سلمان.

وما لا شك فيه وهذا ما هو مشهود اليوم ان سياسات ترامب الداخلية والخارجية احدثت شرخاً وانقساماً عمودياً في المجتمع الاميركي وهو محاط بحفنة من الجنرالات قد يدفعون بالعالم إلى الحروب وسفك الدماء لأنهم يروجون للنزاعات الاقليمية والدولية وهذا هو الخطر الذي يهدد السلام والامن العالمي ولا بد من معالجة الموقف قبل فوت الاوان.

 




المقالات المتعلقة
أترك تعليق

2016 الحقوق محفوظة للمركز الإخباري السوري©
© All Rights Reserved. Syrian News Center 2016