الأخبار العاجلة:
مراسلة الأخبار الحربية: العتاد الذي تم تسليمه ناقلات جند بريطانية الصنع وفوزديكا وعربات بي أم بي وعدد من الأسلحة الرشاشة والمتوسطة مراسلة الأخبار الحربية: العتاد الذي تم تسليمه ناقلات جند بريطانية الصنع وفوزديكا وعربات بي أم بي وعدد من الأسلحة الرشاشة والمتوسطة مراسلة الاخبار الحربية: المسلحون في منطقة درعا البلد يواصلون تسليم اسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للجيش العربي السوري في سياق الاتفاق الذي تم التوصل اليه الاربعاء الماضي مراسلة الاخبار الحربية: المسلحون في منطقة درعا البلد يواصلون تسليم اسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للجيش العربي السوري في سياق الاتفاق الذي تم التوصل اليه الاربعاء الماضي مراسل الاخبار الحربي بريف دير الزور: الجهات المختصة تعثر خلال تمشيطها بلدة حسرات بريف البوكمال الغربي على مستودع أسحلة وذخيرة غربية المنشأ مراسل الاخبار الحربي بريف دير الزور: الجهات المختصة تعثر خلال تمشيطها بلدة حسرات بريف البوكمال الغربي على مستودع أسحلة وذخيرة غربية المنشأ مراسل الاخبار الحربي من درعا: إزالة السواتر الترابية التي أقامتها المجموعات الإرهابية على الطريق الدولي الواصل بين الجمرك القديم في درعا البلد والحدود الأردنية مراسل الاخبار الحربي من درعا: إزالة السواتر الترابية التي أقامتها المجموعات الإرهابية على الطريق الدولي الواصل بين الجمرك القديم في درعا البلد والحدود الأردنية مراسلة الأخبار الحربية: الجيش العربي السوري يدخل بلدة انخل في ريف درعا بعد اتمام اتفاق التسوية وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط مراسلة الأخبار الحربية: الجيش العربي السوري يدخل بلدة انخل في ريف درعا بعد اتمام اتفاق التسوية وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط مراسل الأخبار الحربي : الجهات المختصة تضبط خلال تمشيط بلدة عقرب بريف حماة كمية من الأسلحة والذخيرة بينها قناصات غربية الصنع مراسل الأخبار الحربي : الجهات المختصة تضبط خلال تمشيط بلدة عقرب بريف حماة كمية من الأسلحة والذخيرة بينها قناصات غربية الصنع محافظ درعا: تم تحرير 80 بالمئة من مدينة درعا إما بالعمليات العسكرية للجيش العربي السوري أو عن طريق المصالحات محافظ درعا: تم تحرير 80 بالمئة من مدينة درعا إما بالعمليات العسكرية للجيش العربي السوري أو عن طريق المصالحات مراسلة الأخبار: عودة المئات من العائلات المهجرة إلى داعل وابطع بعد فتح الطريق بين مدينتي داعل و طفس بريف درعا مراسلة الأخبار: عودة المئات من العائلات المهجرة إلى داعل وابطع بعد فتح الطريق بين مدينتي داعل و طفس بريف درعا مراسل الأخبار في القنيطرة : وقوع إصابات بين المدنيين جراء استمرار المجموعات الإرهابية باعتداءاتها على مدينة البعث بالقذائف مراسل الأخبار في القنيطرة : وقوع إصابات بين المدنيين جراء استمرار المجموعات الإرهابية باعتداءاتها على مدينة البعث بالقذائف مراسل الأخبار الحربي : رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الاردن في ريف درعا مراسل الأخبار الحربي : رفع علم الجمهورية العربية السورية على معبر نصيب الحدودي مع الاردن في ريف درعا

رأي
حجم الخط A A A
علينا أن نأمل أن يتراجع الطرفان عن هذه التهديدات والتهديدات المضادة كوننا نقف على شفير هذه الحرب التي وضعنا فيها ترامب بنفسه من خلال سياساته المتهورة
علينا أن نأمل أن يتراجع الطرفان عن هذه التهديدات والتهديدات المضادة كوننا نقف على شفير هذه الحرب التي وضعنا فيها ترامب بنفسه من خلال سياساته المتهورة

رأى الكاتب في صحيفة الغارديان البريطانية جوناثان فريدلاند أن ما كان يخشاه المواطنون الأميركيون والعالم أجمع وما أثار القلق في احتمال أن يصبح دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة ليس محصورا في أنه سوف يوظف أشخاصا عديمي الفائدة أو يستخدم منصبه لإثراء نفسه وأسرته وأنه سيكون قاسيا متعصبا ومثيرا للانقسام بقدر ما كان الخوف بإنه من “الغباء والتهور” بمكان قد يقود فيه العالم أجمع إلى شفير حرب نووية مدمرة.

وقال الكاتب في مقال نشرته الصحيفة اليوم “علينا أن نأمل أن يتراجع الطرفان عن هذه التهديدات والتهديدات المضادة كوننا نقف على شفير هذه الحرب التي وضعنا فيها ترامب بنفسه من خلال سياساته المتهورة”.

وأعرب الكاتب عن أمله أن تلعب الصين دور الوسيط الذي يقنع بيونغ يانغ في التراجع عن الصدام مع واشنطن وأن ينجح بعض الجنرالات الأمريكيين الكبار كرئيس الأركان جون كيلي ووزير الدفاع جيم ماتيس في دفع رئيسهم لعدم تنفيذ تهديداته بمهاجمة كوريا الديمقراطية باستخدام الأسلحة النووية.

وقارن الكاتب بين سياسات ترامب المتهورة تجاه بيونغ يانغ والسياسات التي انتهجها الرؤساء الأميركيون السابقون حيال التوتر في شبه الجزيرة الكورية الذين أخذوا بعين الاعتبار العواقب “الواضحة والوخيمة” لمثل هذه المواجهة حيث يعيش 75 مليون شخص هناك إضافة إلى انتشار نحو 30 ألف جندي أمريكي في كوريا الجنوبية وحجم الخسائر البشرية والمادية التي قد تنتج عن مثل هذه المواجهة وقال إن “الرؤساء السابقين للولايات المتحدة فهموا الرهانات البشرية وسعوا إلى الحد من التوتر وليس تشديدها واستخدموا لغة رصينة عند التحدث عن بيونغ يانغ”.




المقالات المتعلقة
أترك تعليق

2016 الحقوق محفوظة للمركز الإخباري السوري©
© All Rights Reserved. Syrian News Center 2016